شريط الاخبار

قائمة

الحركة الشعبية تتنقد الحراك بالريف وتهنئ الامن


بعدما لزم الصمت شهورا، اختار حزب الحركة الشعبية التعبير عن موقفه من احتجاجات الحسيمة، بعد غضبة الملك محمد السادس على عدد من الوزراء المعنيين بسبب تأخر إنجاز مشاريع “الحسيمة منارة المتوسط”.
حزب الحركة الشعبية، الذي عقد مكتبه السياسي، أخيرا، اجتماعا برئاسة أمينه العام، امحند العنصر، عبر عن تخوفه من تفاقم الأوضاع في الحسيمة جراء استمرار الاحتجاجات، ما حال دون تفعيل آليات الوساطة، والحوار، كما عبر عن تخوفه من تضرر السكان بفعل استمرار الاحتجاجات، وأثرها السلبي في النشاطين الاقتصادي، والاجتماعي.
وناشد البلاغ “كل القوى الحية من أحزاب سياسية، ونقابات، ومجتمع مدني إلى التعبئة من أجل رفع اللبس، والاسهام في تجاوز  الوضع بعيدا عن كل المزايدات، أو استغلال سياسوي، أيا كان مصدره”.
وهنأ حزب الحركة الشعبية في البلاغ ذاته رجال الأمن، والقوات العمومية على تحليهم بضبط النفس، طوال الستة أشهر الماضية، وعبر عن أسفه للإصابات المسجلة سواء في صفوف قوات الأمن، أو المحتجين.
كما عبر البلاغ عن ارتياح حزب العنصر، وتثمنيه للقرارات، التي اتخذها الملك محمد السادس عقب اجتماع المجلس الوزاري الأخير، وأضاف أن مضمون تصريح الناطق الرسمي باسم القصر الملكي، القاضي بإجراء الأبحاث والتحريات اللازمة بشأن عدم تنفيذ المشاريع المبرمجة، وتحديد المسؤوليات، يترجم مرة أخرى التتبع الفعلي للملك، وحرصه على تفعيل مبدإ ربط المسؤولية بالمحاسبة”.

شارك :

التسميات:

loading...
عن الكاتب

الواقع المغربي الرأي الحر والخبر القين

لا تعليقات في " الحركة الشعبية تتنقد الحراك بالريف وتهنئ الامن "

  • لمشاهدة الإبتسامات اضغط على مشاهدة الإبتسامات
  • لإضافة كود معين ضع الكود بين الوسمين [pre]code here[/pre]
  • لإضافة صورة ضع الرابط بين الوسمين [img]IMAGE-URL-HERE[/img]
  • لإضافة فيديو يوتيوب فقط قم بلصق رابط الفيديو مثل http://www.youtube.com/watch?v=0x_gnfpL3RM